ملخص الأخبار الوطنية » الإثنين - 18- 04 ــ 2016

  • حكومة : شارك يوم السبت الماضي معالي رئيس الوزراء باهيمي بداكي البير بجمهورية الكنغو برازافيل ممثلا لرئيس الجمهورية في حفل تنصيب رئيس جمهورية الكنغو برازافيل ديني ساسو إنقيسو لولاية جديدة.

    سياسة: بمناسبة الإحتفال بالعيد السادس للحزب الشعبي للعدالة والمساواة قدم يوم أمس رئيس الحزب السيد عيسي بابا حسن بيأنا صحفيا طلب فيه من جمعيات المجتمع المدني والسياسيين بأن يكونوا علي قناعة تامة بالنتائج الأولي للإنتخابات والتوجه نحو الحوار الوطني من أجل السلام في تشاد.

    بداية عمل: طلبت يوم أمس نقابة معلمي تشاد والنقابة الوطنية لشركة المياه من جميع العمال بداية العمل منذ اليوم.

    تعليم عالي: إنتخب في الإسبوع الماضي الدكتور قرايو جيريمي رئيسا للنقابة الوطنية للمعلمين والباحثين في التعليم العالي حيث تم إنتخابه من قبل المجلس الغير عادي الذي عقد مؤخرا.

    إنساني: قدمت يوم أمس منظمة اليونسيف معدات مدرسية للإطفال اليتامي والمساكين لمدارس قرية إنغورى بإقليم البحيرة، إضافة إلي مبلغ 14 ألف فرنك سيفا لكل تلميذ من أجل التسجيل وشراء الزي المدرسي.

    لقاء عالمي: شاركت يوم أمس أمينة الدولة بوزارة الشؤون الخارجية  والتكامل الأفريقي والتعاون الدولي السيدة مادلين ألينقي في الملتقي الخامس عالي المستوي حول الأمن في إفريقيا الذي وضع تحت شعار{ إفريقيا في أجندة الأمن العالمي}.

    إنتخابات: عقد يوم أمس رئيس جمعية الشباب المتحدين من أجل المصالحة الوطنية والتنمية السيد شرف الدين نصر تودي حديثا صحفيا بدار المرأة أكد من خلاله  بأن الإنتخابات الرئاسية التي نظمت في 10 أبريل الجاري قد تمت بصورة جيدة.

    كما قدم رئيس شباب فيفا السيد بيلديل بوا حديثا صحفيا بدار الصحافة التشادية قال فيه بأن الإنتخابات الرئاسية التي نظمت في 10  أبريل لعام 2016 قد جرت بصورة جيدة طالبا من الطبقات السياسية التشادية العمل من أجل السلام والحوار والوفاق الوطني.

    وفي نفس السياق قدم يوم أمس الأول السيد حامد محمد دحلوب باسم الأحزاب المتحالفة مع الحركة الوطنية للإنقاذ بيانا صحفيا ذكر فيه بأن الإنتخابات كانت نزيهة وتمت بكل هدوء وشكر جميع مناضلي الإحزاب المتحالفة والشعب بصفة عامة علي خروجهم بكثرة وتصويتهم لمرشح التحالف إدريس ديبي إتنو.

    قام يوم أمس حاكم إقليم شاري الأوسط السيد فيتشو إتين بزيارة تفقدية إلي مقاطعة لأك إيرو حيث عقد لقاء عمل ضم السلطات الإدارية والتقليدية.